الأجسام الغريبة في الأنف
(Nasal Foreign Body)

  • يعتبر دفع بعض الأجسام الغريبة في الأنف من التصرفات الغير مستغربة على الأطفال خصوصاً في المراحل الأولى من العمر، ويعد ذلك طبيعياً ويأتي بدافع الفضول وحب الاستكشاف.
  • أغلب تلك الأجسام الغريبة تميل إلى أن تعلق في أرضية الأنف.

ما الأجسام الغريبة الشائعة في الانف؟

 

  • الخرز.
  • حبَّات الذرة أو الفواكه الأخرى.
  • الأزرار.
  • أجزاء الألعاب الصغيرة.
  • الحصى.
  • الطعام.
  • الورق.
  • البطاريات الصغيرة (يجب ازالتها في أسرع وقت ممكن).

ما هي الأعراض والمضاعفات الممكن حدوثها؟

  • إفرازات صفراء أو خضراء ذاتُ رائحةٍ كريهة من إحدى فتحتي الانف.
  • انسداد الأنف.
  • تَغَيُّر نبرة الصوت والتنفس من الفم.
  •  الرُّعاف (نزيف الأنف).
  • ألم أو تورم في الأنف.
  • النَّخر (تآكل الانسجة)؛ إما بسبب ضغط الجسم الغريب علي الأنسجة أو بحال كان الجسم عبارة عن بطارية صغيرة، وقد يؤدي النخر إلى ثقب الحاجز الأنفي.
  • الحصاة الأنفية؛ وهي حالة نادرة تحدث عند تجمع الإفرازات والأملاح حول الجسم الغريب لفترة طويلة.

ما هي طرق العلاج؟

  في المنزل :

  • في الغالب يلاحظ الأهل وجود الجسم الغريب بسبب رؤيتهم للطفل يضعه في أنفه أو بعد إخبار الطفل لهم بذلك وفي بعض الأحيان لا يُكْتَشَف الجسم الغريب إلا بعد مراجعة الطبيب للشكوى من رائحةٍ كريهةٍ أو إفرازاتٍ أنفية أو غيرذلك من الأعراض.
  • هناك عدة توجيهات و إرشادات تُتَبع في المنزل لإسعاف الطفل المصاب قد تغني عن زيارة الطبيب.
  •  دع الطفل يتنفَّس من الفم وحاول منعه قدر الإمكان من استنشاق الهواء بقوة عن طريق الأنف منعاً لدفع الجسم إلى الداخل.
  • عند رؤية الجسم الغريب بوضوح حاول سحبه بملقط صغير بلطف بعد تثبيت رأس الطِّفل.
  • احذرمن دفع الجسم (أثناء محاولة إخراجه)  داخل الأنف، لذا يفضّل تَجَنُّب المحاولة في حال تعذّر رؤيته أوصعوبة إمساكه.
  • لا تحاول البحث عن الجسم بأعواد القطن أو بأي أداة أُخرى؛ فقد يؤدِّي ذلك إلى دفعه بعيداً في الأنف أو وصوله إلى الحلق أو الحنجرة.
  • في حال معرفة مكان الجسم الغريب أغلق فتحة الأنف الخالية منه واجعل الطفل يحاول إخراجه من الأخرى عن طريق الزفير.
  • إذا كان الجسم عبارةً عن بطَّارية فيجب الإسراع بالطفل للطوارئ لإزالتها فوراً تجنباً للمضاعفات التي قد تحدث نتيجة تسرب المواد الكيميائية من داخل البطارية.

العلاج الجراحي :

  • يُمكن إزالة معظم الأجسام الغريبة بسهولةٍ (بإستخدام الملقط أو الخُطَّاف أو غيره ) من الأنف في العيادة أو الطوارئ.
  • قد يُلجأ للتخدير الموضعي أو التخدير العام في حال عدم تعاون الطفل.
  • من المهم التأكد من عدم وجود أجسام غريبة أخرى في الأنف أو الأذن.

ما هي التعليمات التي يجب اتباعها بعد العلاج الجراحي؟

  • الالتزام باستخدام الأدوية حسب تعليمات الطبيب.
  • قد يُعاني الطفل من انسداد الأنف المؤقت بعد إزالة الجسم الغريب.
  • مراجعة الطبيب عند الرعاف الشديد أو المستمر.
  • تعليم الطفل عدم وضع الأجسام الغريبة في فتحات الجسم مع إبعاد الأشياء الصغيرة عن متناول أيديهم.